جميع المباريات

دوري WE المصري

برعاية

إعلان

حسني عبد ربه باكيا: الإسماعيلي صعبان عليا.. واتهموني بالتحريض

حسني عبد ربه

حسني عبد ربه

أكد حسني عبد ربه، لاعب الإسماعيلي السابق، أنه تعرض للظلم بين أسوار النادي الأصفر، مشيرا إلى أنه تم اتهامه بالتحريض من قبل بعض المسؤولين في النادي خلال آخر مباراة له مع الدراويش.

وقال عبد ربه، في ضيافة برنامج "جمهور التالتة" عبر قناة "أون تايم سبورتس 1": "الإسماعيلي صعبان عليا، لم أدخل النادي منذ اعتزالي"، حيث أعلن اللاعب اعتزاله كرة القدم في يناير 2019.

وأضاف: "ذهبت لأحيي جماهير الإسماعيلي في آخر مباراة لي مع الفريق التي خسرناها أمام الإفريقي التونسي بعد إعلان اعتزالي، لكن تم اتهامي بتحريض الجماهير على الإدارة واللاعبين بعد أحداث اللقاء".

وتابع: "كيف يتم اتهامي بالتحريض؟ بعد كل ما قدمته في تاريخي وإخلاصي للنادي الذي تربيت فيه، تمت معاقبتي في وقت من الأوقات بخصم 50% من عقدي بعد اتهامي أيضا بتحريض اللاعبين على عدم اللعب".

وأكمل: "كل من يدخل الإسماعيلي على كرسي الإدارة في السنوات الماضية هدفه مصلحته الشخصية فقط ولا يهمه أن النادي يكون رقم 1، ولذلك لن يحقق أي شيء لأن الذي يتواجد في الإدارة يضحك على الناس".

وأكد: "كيف لا يتوافر في الإسماعيلي مدير تعاقدات أو مدير رياضي للنادي، الأمور تُدار داخل النادي بالحب ويتم إسناد الأمور الفنية لمن هم لا يفهمون في كرة القدم، أقسم أنه لن يخرج أحد ليقول هذا الكلام".

وواصل: "أنا اللاعب الوحيد من خارج الأهلي والزمالك الذي لعب 104 مباراة دولية وحصلت على أفضل لاعب في إفريقيا، لكن لم يحدث أن يقول لي مسؤول في الإسماعيلي كلمة مبروك".

وأوضح: "قام طارق أخي بتكريمي داخل الإسماعيلي وهو ما لم يحدث من النادي، تعرضت للظلم وللأسف صدقت بعض الجماهير ما يُقال عني".

وأتم باكيا: "كلمة شكرا كانت تغني عن ملايين الدنيا، ضحيت بملايين الجنيهات عشان قرش في الإسماعيلي، للأسف نحن في زمن لا نملك خلاله ثقافة التقدير في إدارة الكرة المصرية، ونكرم فيه الناس الفاسدة".

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات