*
جميع المباريات

دوري WE المصري

برعاية

إعلان

استنساخ التجربة السعودية.. كيف يقوم الخبير الأجنبي بتطوير التحكيم؟

حكام الأهلي وسموحة

حكام الدوري المصري

المصور: نادر نبيل

يتجه اتحاد الكرة للتعاقد مع خبير أجنبي لتطوير منظومة التحكيم في مصر، مع استمرار عصام عبدالفتاح، رئيسا للجنة الحكام بالاتحاد، بحسب ما أكده حازم إمام عضو الاتحاد.

وقال إمام في مؤتمر صحفي اليوم الخميس: "تحدثت مع عدد من الأسماء الكبيرة من الحكام الأجانب، ونسعى لتعيين مدير تطوير أجنبي بدءا من الموسم المقبل، أي بعد شهر ونصف تقريبا".

وأضاف: "لا يمكنني الكشف عن اسم مدير تطوير التحكيم قبل إتمام التعاقد معه، وليس شرطا أن يستمر لمدة 5 أعوام، يمكن فقط أن يضع الأساس في عامين، ويتعلم منه المساعدون المصريون ليكملوا المهمة من بعده".

ما هو دور الخبير الأجنبي؟

الاستعانة بخبير أجنبي لتطوير التحكيم هو أمر معمول به في عدة دول، من بينها السعودية التي خطت خطوات واسعة في هذا المجال منذ سنوات.

في عام 2015 أنشأ الاتحاد السعودي لكرة القدم دائرة الحكام، وهي لجنة مستقلة تختلف عن لجنة الحكام في الاتحاد، وهي معنية بالكثير من الجوانب التطويرية للحكم السعودي.

وتولى رئاسة دائرة الحكام عدد من الحكام الأجانب أبرزهم هوارد ويب (2015-2016)، وتوقفت عن العمل 3 سنوات بين 2017 و2020، قبل إعادتها تحت قيادة السويسري مانويل نافارو، فيما يتولى الأوزبكي فرهاد عبد الله رئاستها منذ 2021 حتى الآن.

وبجانب الحكام الأجانب، تولى أيضا السعودي مرعي العواجي رئاسة الدائرة بين 2016 و2017.

وتختص دائرة الحكام بالمتابعة الفنية لحكام الدوريات الكروية المختلفة، بجانب الإشراف على الدورات والمحاضرات الفنية لرفع مستوى الحكام.

ويأتي على رأس مسؤوليات دائرة الحكام رسم الخطط الاستراتيجية للتحكيم، وتقييم الحكام وتعيينهم لإدارة المباريات بحسب المعايير.

وبحسب النموذج السعودي، تعنى لجنة الحكام بالجانب الإداري فقط ولا تتدخل في الجوانب الفنية، ولها الحق في مناقشة دائرة التحكيم متى دعت الضرورة لذلك.

كما تقوم لجنة الحكام الرئيسية بالإشراف الإداري ورفع اقتراحاتها لدائرة الحكام لدراستها واتخاذ الإجراء المناسب.

 

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات