جميع المباريات

إعلان

"دياب عملنا بلوك ودعبس وقع على العقود".. مسؤول سابق في الوحدة يوضح تسلسل مشكلة رفعت

أحمد رفعت

أحمد رفعت

أكد خالد الهنائي المدير التنفيذي السابق للوحدة الإماراتي، أن أحمد دياب هو من تواصل معنا في كل الأمور الخاصة بأحمد رفعت، مشيرًا إلى تشتت رفعت بعد ظهور موضوع التجنيد.

وقال الهنائي في تصريحات عبر قناة تن: "تحدثت مع أحمد دياب قبل إتمام التعاقد مع أحمد رفعت وأخبرته معلوماتي أن اللاعب لديه مشكلة في التجنيد، قالي لا الأمور تمام وإحنا ملتزمين أن اللاعب يطلع معكم بأوراق رسمية".

وأضاف: "كنت عايز أخد اللاعب معي للإمارات، أحمد دياب قال لي لا اللاعب مش هيقدر يسافر معاك غير لما نخلص له تصريح السفر خلال 48 ساعة والموضوع امتد لـ 6 أيام".

وأكمل: "كلمت أحمد دياب بعد التأخير وقلتله أن اللاعب لازم يسافر وأن فترة الانتقالات في الإمارات هتقفل".

وأردف: "بعدها كلمني وقالي اللاعب هيطلع على ليبيريا لأن تصريحه طالع على هناك وهنخليه يوصل غانا ومن هناك هنخليه يتحرك عليكم في الإمارات، وأنا رفضت هذا الأمر لأننا كنا وقعنا العقود واللاعب يحق للوحدة".

وأشار: "فعلا أحمد رفعت وصل غانا في ترانزيت وكنا حاجزين تذكرة لللاعب من غانا للإمارات، اتفاجئنا أن اللاعب هيسافر لليبيريا، تواصلت مع أحمد دياب وبلغته أنه لو وصل ليبيريا سيكون باب الانتقالات أغلق ولازم يسافر من غانا وفعلا نزلناه من الطيارة المتجهة لليبيريا وسافر للإمارات على طائرة من طيران الإمارات وليس طائرة خاصة كما قال وليد دعبس".

واسترسل: "علي ماهر وإداري الفريق كانوا موجودين ونزلوا اللاعب من الطيارة قبل ما تتحرك بربع ساعة، اللاعب مكانش معاه شنط لأن وكيل أعماله خد شنطه من مصر وتوجه للإمارات".

وأكد: "تواصل معايا بعدها أحمد دياب وأبلغني أن مينفعش احمد رفعت يشارك مع الفريق لأن الجماعة هنا لابد أن أحصل منهم على تصريح وأنا لا أعرف من هم الجماعة، وفيه مشكلة هنا هنحاول نحلها الأول، قلتله لا يا حبيبي أنا دافع فلوس الصفقة بالكامل والتحويل وصل لحساب النادي وفعلا لعب اللاعب وتألق صنع هدف وسجل هدف".

وأوضح: "رفعت بدأ بقوة والجميع كان يغني له هنا، وسموه الفرعون المصري، بعدها كلمني رفعت قالي عندي مشكلة في الجيش ووحدتي كلموني قالولي انت عليك ضبط واحضار في الشرطة العسكرية وان التصريح انك طالع ليبيريا مش الامارات".

وأجاب: "جبنا الخطاب اللي راح من فيوتشر لوزارة الشباب والرياضة لقينا مكتوب انه طالع معايشة لكن الحقيقة ان العقد اعارة باحقية شراء".

وقال: "العقد كان موقع من الاستاذ وليد دعبس لكن للامانة ما كان له أي وجود أو دور، كل الكلام والاتفاق والماديات وطريقة الانتقال كانت مع استاذ أحمد دياب، ولكن قالوا لنا ان وليد دعبس هو الرئيس القادم فلازم هو اللي يوقع".

وأضاف: "اللاعب تحول مستواه من تألق شديد لمستوى مختلف تمامًا، وفسخ العقد كان نتيجة المستوى فقط، وأحضرنا له نادر شوقي 3 مرات من أجل دعمه ولكن رفعت دخل في ضغوطات نفسية خارج كرة القدم".

وأشار: "مستوى احمد رفعت تاثر خلال الفترة دي بسبب المشكلة والقلق والتوتر لان زملائه كانوا كل يوم يكلموه يقولوله لازم تنزل واللاعب دخل في حالة صعبة وحاولت اتواصل مع أحمد دياب ما كان بيرد ولقيته عملي بلوك".

وأوضح: "رفعت كان متخوف بشدة لدرجة أنه جلس في الإمارات شهرًا بعد فسخ التعاقد قبل الذهاب لمصر من أجل محاولة توفيق أوضاعه".

وأكد: "سألت دياب لماذا خرج رفعت بتصريح معايشة، قال لي أن هذا هو الوضع السائد ويتم تجديد هذه المدة كل 3 أشهر، وحتى طريقة السفر كانت صعبة جدًا وغريبة، وعلمنا بتصريح المعايشة بعد توقيع اللاعب".

واختتم: "دياب كان يقول لنا دائمًا الموضوع عندي وأنا سأنهيه، واعتقدنا أن الأمور تدار بهذه الطريقة، ووزارة الشباب والرياضة قالت لنا نحن لسنا جهة تنفيذية ولسنا المعنيين".

فيديو قد يعجبك:

إعلان

أخبار تهمك

التعليقات

تطبيق يلا كورة

تابع الأحــداث الرياضيــة و حــمــل التطبـيق الآن

appimg