شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. 3 أرقام كارثية تهدد مستقبل سولشاير مع مانشستر يونايتد

سولشاير

سولشاير

باتت مسيرة النرويجي أولي جونار سولشاير المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي في خطر شديد، بعد استمرار تعثر الفريق في منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز، رغم البداية المبشرة باكتساح تشيلسي برباعية نظيفة.

ورصدت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عدة أرقام سلبية في مسيرة سولشاير، أبرزها فشل مانشستر يونايتد في تحقيق الفوز في ثلاث جولات متتالية، لتصبح البداية الأسوأ للعملاق الإنجليزي في منافسات الدوري المحلي منذ 27 عامًا.

وعقب الفوز العريض في الجولة الافتتاحية، تعادل مانشستر يونايتد مع وولفرهاميتون بهدف لكل فريق، قبل خسارة صادمة وسط جماهيره بهدفين مقابل هدف أمام كريستال بالاس، وتعادل بهدف لمثله مع ساوثامبتون في الجولة الرابعة.

ويعد رصيد النقاط الخمس الذي وضع مانشستر يونايتد في المركز الثامن بجدول ترتيب بريميرليج هو الأقل منذ تحقيق الفريق أربع نقاط في الجولات الأربعة الأولى من عمر نسخة 1992/1993، تحت قيادة الإسكتلندي أليكس فيرجسون، أشهر مدربي الفريق تاريخيًا.

وخرج مانشستر يونايتد تحت قيادة سولشاير بشباك نظيفة في مرة وحيدة، خلال 19 مباراة متتالية، ولم ينجح الفريق في التطور دفاعيًا بشكل ملحوظ، رغم إبرام صفقتين بين اغلى الصفقات الدفاعية في تاريخ كرة القدم، باستقدام هاري ماجواير من صفوف ليستر سيتي مقابل 80 مليون جنيه إسترليني وآرون وان بيساكا من صفوف كريستال بالاس مقابل 50 مليون جنيه إسترليني.

كما تجلى تراجع "هيبة" مانشستر يونايتد تحت قيادة المدير الفني النرويجي في فشل الفريق في تحقيق أي فوز خارج قواعده، منذ حصول سولشاير على عقد دائم، منتصف الموسم الماضي، عقب تعيينه بشكل مؤقت، كخليفة للبرتغالي جوزيه مورينيو.

وتخلى مانشستر يونايتد عن العديد من نجومه خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، وفي المقابل لم يدعم صفوفه بالشكل الكافي، خاصة على الصعيد الهجومي، حيث اكتفى بالتعاقد مع الجناح الصاعد دانييل جيمس من صفوف سوانزي سيتي، الذي ينشط في دوري الدرجة الأولى "تشامبيونشيب".

وتخلى النادي الإنجليزي عن خدمات البلجيكي روميلو لوكاكو لمصلحة فريق إنترناسيونالي الإيطالي، وهو الفريق ذاته الذي انتقل إليه التشيلي أليكسيز سانشيز معارًا، كما رحل لاعب خط الوسط الإسباني آندير هيريرا في صفقة مجانية إلى باريس سان جيرمان، وانتقل الظهير الإيطالي ماتيو دارميان إلى بارما، كما انتقل المدافع الإنجليزي كريس سمولينج معارًا إلى روما.

وينتظر مانشستر يونايتد مواجهة قوية أمام ليستر سيتي، أحد أبرز فرق الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الحالي، يوم الرابع عشر من شهر سبتمبر الجاري، عقب انتهاء فترة التوقف الدولي، وهي المواجهة التي قد تلعب دورًا كبيرًا في اهتزاز مقعد سولشاير.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات