شاهد كل المباريات

إعلان

"فرصة جديدة".. هل يستغل النني غياب بارتي لمواصلة "موسم العودة"؟

النني

النني

بعدما أوقفت الإصابة بفيروس كورونا المستجد انطلاقته المثالية في الموسم الجديد، تلوح في الأفق فرصة جديدة للمصري محمد النني، لاعب خط وسط فريق أرسنال الإنجليزي، من أجل استكمال موسمه المميز.

خبر لم يكن سارًا بالتأكيد لجماهير أرسنال، أكده الإسباني ميكيل أرتيتا المدير الفني لفريق أرسنال، حيث أكد غياب الغاني توماس بارتي نجم خط وسط فريقه لعدة أسابيع، بسبب الإصابة التي تعرض لها خلال مواجهة فريقه أمام توتنهام هوتسبر مطلع الأسبوع، لكن تلك الضارة ربما تكون "نافعة" للاعب خط الوسط المصري، وتمنحه مساحة أكبر للمشاركة، في أكثر شهور العام ازدحامًا بمنافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

بارتي الذي فاز أرسنال بخدماته من صفوف أتلتيكو مدريد الإسباني خلال الصيف الماضي مقابل 50 مليون يورو، أصبح العنصر الأبرز في خط وسط فريق العاصمة الإنجليزية منذ انضمامه، وشكل شراكة مميزة مع النني، قبل إصابة الأخير بفيروس كورونا المستجد الشهر الماضي، خلال تواجده بمعسكر المنتخب المصري، الذي شهد خوض مواجهتين أمام توجو، في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية.

إصابة بارتي لم تكن الأولى، حيث خسر أرسنال خدماته خلال مواجهتي ليدز يونايتد وولفرهامبتون، لكن لسوء حظ النني غاب عن المواجهة الأولى بسبب "كورونا"، كما لم يكن جاهزًا بشكل كاف قبل المواجهة الثانية.

اختار أرتيتا اللعب بالثنائي داني سيبايوس وجرانيت تشاكا خلال مواجهتي وولفرهامبتون وليدز، كما لعب الثنائي أيضًا في الشوط الثاني لمواجهة توتنهام، بعدما دخل سيبايوس بديلًا لبارتي عقب تعرضه للإصابة.

السلسة السلبية لنتائج أرسنال قد تجبر المدير الفني الإسباني على تغيير خططه خلال المرحلة المقبلة، حيث خسر الفريق خمس مواجهات بين السبع الأخيرة، وسقط إلى المركز الخامس عشر في جدول ترتيب بريميرليج.

المباريات التي شارك خلالها النني أساسيًا في الدوري الإنجليزي الممتاز شهدت معدلات أفضل لمصلحة أرسنال، حيث فاز فريق العاصمة الإنجليزية في ثلاث مباريات بين خمس ظهر خلالها لاعب خط الوسط المصري.

خلال ثلاثة أسابيع فقط، سيخوض أرسنال ست مواجهات بالدوري الإنجليزي الممتاز، وهو ما يعني بشكل مؤكد حصول النني على فرص عديدة للمشاركة، في غياب بارتي، في ظل الضغط الكبير الذي يشهده النصف الثاني من شهر ديسمبر.

ويلعب أرسنال أمام بيرنلي في الثالث عشر من ديسمبر، قبل مواجهة ساوثامبتون في السادس عشر من الشهر ذاته، ثم مواجهة إيفرتون بعد ثلاثة أيام، وفي السادس والعشرين من ديسمبر يصطدم أرسنال بنظيره تشيلسي، قبل ثلاثة أيام من مواجهة برايتون، بينما يختتم ذلك الجدول المزدحم بمواجهة ويست بروميتش في الثاني من يناير المقبل.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات