جميع المباريات

إعلان

ميندي في ورطة بسبب "رأس السنة".. وسيتي يفتح تحقيقًا

ميندي

بنجامين ميندي

أثار بنجامين ميندي لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي، أزمة داخل النادي السماوي، بعدما خرق بروتوكول الصحة الخاص بفيروس كورونا في ليلة رأس السنة.

واستدعى ميندي 3 أشخاص (من خارج أسرته) في منزله للاحتفال بليلة رأس السنة، مما يعد خرقًا لبروتوكولات كوفيد -19.

وكان سيتي قد سبق وأعلن إصابة الثنائي جابرييل جيسوس وكايل ووكر بفيروس كورونا ليغيب الثنائي عن مباراة سيتزنز ضد نيوكاسل يونايتد في "بوكسينج داي" قبل أن يتم تأجيل مباراة الفريق ضد إيفرتون بعد تفشي الفيروس بين صفوف الفريق السماوي.

وقال متحدث باسم السيتي: "النادي على علم بخرق ميندي لقواعد الصحة في ليلة رأس السنة".

وأضاف: "اللاعب اعتذر علنًا عن خطأه ، لكن هذا لا يمنع أن النادي يشعر بخيبة أمل عندما علم بالتجاوز وسيجري تحقيقًا داخليًا".

من ناحية أخرى، نقلت صحيفة "ذا صن" تصريحات لمصدر مقرب من ميندي، قال: "سمح بنجامين وشريكه لطاهي واثنين من أصدقائه بالحضور إلى منزله لحضور حفل عشاء ليلة رأس السنة".

وأضاف: " بنجامين اعترف أن هذا يعد خرقًا لبروتوكولات كورونا، وتأسف على أفعاله في هذا الشأن، اللاعب خضع لاختبار كورونا ويتواصل مع مانشستر سيتي بشأن هذا الأمر ".

من جانبها، ترى صحيفة "جارديان" أن تصرف ميندي قد يثير غضب بيب جوارديولا (مدرب الفريق) حيث سبق وأكد على ضرورة حفاظ اللاعبين على سلامتهم فيما يتعلق بالفيروس.

وشددت على أن ميندي إذا كان متاحًا للعب مساء اليوم ضد تشليسي، فقد يتخذ جوارديولا اجراء تأديبي باستعاد اللاعب بسبب الخرق.

جدير بالذكر أن مانشستر سيتي سيحل ضيفًا مساء اليوم الأحد على تشيلسي ضمن منافسات الجولة الـ17 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات