*
جميع المباريات

الدوري الإنجليزي

برعاية

إعلان

طبيب نادي إيفرتون هيثم سالم .. رحلة ناشيء المقاولون للدوري الإنجليزي (الحلقة الأولى)

هيثم سالم

هيثم سالم

"قرار إنك تقلع الشورت والفانلة وتقعد برة تتفرج مش كلاعب كدكتور صعب"... المصري هيثم سالم يحكي ليلاكورة خلال الجزء الأول رحلته من ناشيء بالمقاولون العرب لطبيب بنادي إيفرتون الإنجليزي.

التحق هيثم سالم مع إتمام عامه الثامن لناشئي نادي المقاولون العرب، فتدرج بصفوف القطاع حتى صعدّه المدرب محمد زمزم لصفوف الفريق الأول بنادي المقاولون العرب وهو في عامه 17.

ابن الـ 17 حينها كان قد سُميّ بأفضل ناشيء بمصر؛ فكان بصفوف منتخب الناشئين تحت قيادة الراحل إبراهيم يوسف:"الله يرحمه كان بيوصلني بعد التدرييب في المعسكر للدروس".

تألق ناشيء المقاولون قابله رغبة أسرته ليكون كمعظم أفرادها طبيبًا وهو ما صعّب الأمر عليه:"والدي رحمه الله كان يُريدني أن أركز في دراستي وأكون طبيبًا وهو أمرًا صعبًا إذا أردت الانتظام في التدريبات ومواصلة مشواري في الملاعب".

وظلّ اللاعب الذي ينشط في مركز الهجوم يحاول التوفيق بين الكرة والطب حتى سن 20: "قلت لمدربي إنه من الصعب أن أُكمل المسيرة وأكون بمستوى الفريق الأول لتركيزي في الدراسة".

رحل ابن 20 عامًا ليلتحق بصفوف نادي النصر مع مدربه سيد عيد ليلعب بصفوف الفريق الأول: "لعبت 3 مواسم وصعدنا للدوري الممتاز"، قبل أن يتحول لطبيب الفريق الأول بنادي النصر ويعتزل الكرة: "قرار أنك تقلع الشورت والفنلة وتقعد برة بتتفرج كلاعب ودكتور صعب، على طول قاعد ولما بقوم بيعرفوا أن في مصيبة لأني عارف كلاعب ودكتور أن الوقعة أو الالتحام اللي حصل مش بسيط".

وظلّ هيثم طبيبًا مساعدًا للدكتور أحمد عبدالعزيز بنادي النصر: "حظي كويس إني اتعاملت مع رئيس نادي زي عمرو عبدالحق فعملنا (جيم) وعيادة بالنادي، وشرف ليا إني كنت مساعد مع دكتور أحمد عبدالعزيز حتى عام 2011".

وهي الفترة التي لم ينتظم خلالها لعب كرة القدم بمصر:"لقيت دكتور أحمد عبدالعزيز بيكلمني ويقولي إن في مسؤول من نادي أهلي جدة هيكلمني وبالفعل سافرت السعودية وكون دكتور أحمد مرشحني ده كان مسهل لي الأمر شوية واشتغلت في ثلاث أندية كبيرة وهي: الأهلي، الاتحاد والهلال".

وواصل اللاعب الذي كان هدافًا لفريقه في الناشئين بنادي المقاولون، دراسته للطب على هامش عمله في السعودية حتى قرر أن يُغادر "comfort zone"، ويترك الاستقرار ويذهب في رحلة جديدة يكون خلالها طبيبًا استشاري في إنجلترا.

وعمل هيثم كطبيب استشاري وسُجل في الكشوف البريطانية كطبيب مصري حتى قابل طبيب نادي إيفرتون، الذي سبق والتقاه خلال مؤتمر نظمه الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) نُظم عام 2016: "أخبرته إني استقريت في انجلترا فقال لي إن هناك طبيب متواجد معهم في الفريق سيتقاعد ويبحثون عن طبيب لديه خبرة في الكرة".

ولكن لكي ينضم هيثم للجهاز الطبي بنادي إيفرتون كان عليه اجتياز بعض الاختبارات والحصول على بعض الدورات الخاصة بالتعامل مع الكسور والطواريء استمرت 3 أشهر حتى التحق بالجهاز الطبي وقت رئاسة البرتغالي ماركو سيلفا للجهاز الفني لإيفرتون ومن بعده الإيطالي كارلو أنشيلوتي ثم الإسباني الحالي رافاييل بينيتيز.

انتظروا الجزء الثاني من الحوار؛ فسيحكي هيثم سالم الطبيب بالجهاز الفني بنادي إيفرتون الإنجليزي الحالي ليلاكورة، عن بداية عمله بنادي إيفرتون وتعامله الأُسري مع الإيطالي أنشيلوتي المدير الفني الحالي لفريق ريال مدريد وإصابة المحترف البرتغالي بفريقه أندريه جوميز وغيرها من الأمور.

إعلان

أخبار تهمك

التعليقات