جميع المباريات

الدوري الإيطالي

إعلان

ميلان يكبّد يوفنتوس الهزيمة الثانية هذا الموسم ويزاحم على الصدارة

ميلان

جانب من المباراة

اقتسم ميلان حامل اللقب صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم مع نابولي واتلانتا، بفضل فوزه المثير على ضيفه يوفنتوس 2 /صفر اليوم السبت بالمرحلة التاسعة.

وعلى ملعب سان سيرو، تقدم المدافع الإنجليزي فيكايو توموري بهدف لميلان في الدقيقة 45 ثم أضاف المهاجم الإسباني ابراهيم دياز الهدف الثاني في الدقيقة 54.

الفوز رفع رصيد ميلان إلى 20 نقطة ليقتسم الصدارة مع نابولي واتلانتا، وتوقف رصيد يوفنتوس عند 13 نقطة في المركز الثامن، بعد أن مني بالهزيمة الثانية هذا الموسم مقابل ثلاثة انتصارات وأربعة تعادلات.

وبإمكان نابولي واتلانتا الابتعاد مجددا بالصدارة، حيث يلتقي نابولي غدا الأحد مع مضيفه كريمونيزي كما يخرج اتلانتا لمقابلة مضيفه أودينيزي.

وحقق ميلان فوزه السادس هذا الموسم مقابل تعادلين وهزيمة واحدة.

والتقى ميلان ويوفنتوس في 199 مواجهة سابقة بالدوري الإيطالي حيث فاز يوفنتوس 77 مرة مقابل فوز ميلان في 59 مباراة وانتهت 63 مواجهة بينهما بالتعادل.

كما التقى الفريقان في 229 مواجهة من قبل على مستوى كافة المسابقات حيث فاز يوفنتوس في 90 مباراة مقابل 66 انتصارا لميلان وانتهت 73 مواجهة بينهما بالتعادل.

ومرت الدقائق الأولى دون أي فرص تذكر على المرميين، وجاءت أولى ملامح الخطورة مع حلول الدقيقة العاشرة حينما سدد خوان كوادراو كرة قوية من داخل منطقة جزاء ميلان لكن الكرة مرت بجوار القائم.

ولاحت فرصة جديدة ليوفنتوس في الدقيقة 13 حينما سدد أركاديوش ميليك كرة قوية من داخل منطقة الجزاء لكن تشيبريان تاتاروشانو حارس ميلان أنقذ الموقف بثبات.

وعلى عكس سير اللعب، كاد ميلان أن يتقدم بهدف في الدقيقة 21 بعد ضربة ركنية نفذها ساندرو تونالي ، لتصطدم الكرة بقدم رافاييل لياو قبل ان ترتطم بالقائم الأيمن لمرمى يوفنتوس.

وحرم القائم رافاييل لياو مرة أخرى من تسجيل هدف السبق لميلان، وتصدى لتسديدته القوية في الدقيقة 35.

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للشوط الأول تقدم فيكايو توموري بهدف لميلان بعد ضربة ركنية من الناحية اليمنى قابلها المهاجم الفرنسي أوليفييه جيرو بتسديدة قوية لكن الكرة اصطدمت بزميله توموري الذي نجح في السيطرة على الكرة وسدد بشكل مباشر في شباك يوفنتوس.

وبعد مضي تسع دقائق من بداية الشوط الثاني أحرز إبراهيم دياز الهدف الثاني لميلان بعد خطأ فادح من مدافعي يوفنتوس في تمرير الكرة ليقطعها دياز وينطلق بها صوب منطقة الجزاء قبل أن يسدد كرة قوية في شباك الحارس فوسيتش تشيزني.

وكان ثيو هيرنانديز قريبا من تسجيل الهدف الثالث لميلان في الدقيقة 68 عبر تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء لكن الكرة مرت بمحاذاة مرمى الحارس تشيزني.

وجاءت أول هجمة ليوفنتوس في الشوط الثاني، في الدقيقة 71 عبر ضربة رأس من أركاديوش ميليك، لكن الكرة ذهبت سهلة في أحضان تشيبريان تاتاروشانو حارس ميلان.

وحاول يوفنتوس أن يعيد تنظيم صفوفه في أخر ربع ساعة أملا في تسجيل هدف تقليص الفارق، لكن ذلك لم يتحقق أبدا، لينتهي اللقاء بفوز ميلان بهدفين دون رد.

فيديو قد يعجبك:

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات