*
جميع المباريات

دوري الأمم الأوروبية

برعاية

إعلان

مدرب إنجلترا: آمل أن ينتهي عصر العنصرية

ساوثجيت

ساوثجيت

أعرب جاريث ساوثجيت، المدير الفني للمنتخب الإنجليزي، عن أمله في أن تكون إقامة مباراة فريقه مع المجر في بودابست بدون حضور جماهيري، بمثابة رسالة وإعلان واضح للمشجعين من الأطفال ضد العنصرية.

وسيتواجد الأطفال في ملعب "بوشكاش أرينا" في العاصمة المجرية بودابست، بعدما قرر الاتحاد الأوروربي للعبة (يويفا) معاقبة المجر بغياب الجماهير عن ثلاث مباريات بسبب هتافات عنصرية لجماهير الفريق في مباريات كأس أمم أوروبا 2020 في بودابست.

وبموجب قرار (يويفا) فإن المدرجات ستشهد تواجد شخص واحد بالغ لكل عشرة أطفال، لحضور المباريات، فيما ستستفيد إنجلترا من نفس الأمر حينما تواجه إيطاليا في ملعب "مولينو" يوم 11 يونيو الجاري.

وجاءت عقوبة المنتخب الإنجليزي بعد واقعة الشغب الجماهيري في نهائي كأس أمم أوروبا 2020، والتي خسر فيها الفريق أمام المنتخب الإيطالي في يوليو من العام الماضي.

وفي حديثه خلال المؤتمر الصحفي، عبر ساوثجيت عن أمله في أن يسمح للجماهير الصغار بحضور المباريات، وهو الأمر الذي سيؤدي بدوره إلى مستقبل خال من العنصرية والتمييز.

وقال: "أتخيل أن المجر سيكون لها نفس الرأي حول القيود المفروضة عليها في مبارياته مثلنا، لا يرغبون في أن يحدث ذلك مجددا، الجميع يتعلم من التجارب".

وأضاف: "لقد أظهرنا ما نشعر به حيال تلك القضايا، فيما يخص العنصرية فهي أمر غير مقبول، أتمنى من الصغار الموجودين في الملعب أن يعلموا سبب تلك الفرصة لحضورهم المباراة بطريقة ما، ربما سيكون ذلك طريقة لتعليم الجيل الجديد".

وتابع: "كل جيل يمر سيجلب بعض التسامح، ولدينا نفس الوضع في بلادنا أيضا، لذلك علينا أن نستمر على الطريق الصحيح وأن نكون مثالا يحتذى به، حينها سيكون كل شيء على ما يرام وسيستمع الصغار باللعب ويتعلمون الدروس".

 

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات