*
جميع المباريات

دوري أبطال إفريقيا

برعاية

إعلان

بيان رسمي.. وزارة الرياضة تُحمل مسؤولية عدم استضافة نهائي الأبطال لاتحاد الكرة

اتحاد الكرة

اتحاد الكرة


أصدرت اللجنة المشكلة من وزارة الشباب والرياضة بيانا رسميا، اليوم الخميس، بشأن استضافة نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وكانت وزارة الرياضة شكلت لجنة لبحث عدم إرسال اتحاد الكرة الخطاب المرسل من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف"، إلى النادي الأهلي، للتقدم بطلب الاستضافة، مما أخل بمبدأ تكافؤ الفرص.

واستضاف ملعب محمد الخامس في المغرب، نهائي دوري أبطال أفريقيا من مباراة واحدة، بين الوداد المغربي، والأهلي، والتي توج بها بطل المغرب بعد الفوز بهدفين نظيفين.

وأوضحت اللجنة في بيانها، أنه بعد بحث الأمر، فقد توصلت إلى 5 نقاط، جاءت كالتالي:

أولاً: لم يتم ارسال ثمة مكاتبات قبل يوم 28/ 2/ 2022 وهو اليوم الأخير للتقدم بطلب للاتحاد الأفريقي لكرة القدم (الكاف) لتنظيم نهائي بطولة دوري الأندية ابطال افريقيا .

ثانياً: عدم قيام الاتحاد المصرى لكرة القدم بتقديم ملف لاستضافة المباراة النهائية وإن كان هذا من حق الإتحاد ( أن يتجاهل استضافة مباراة البطولة ) إلا أن هذا الأمر يجد حده عند المصلحة العليا للبلاد في استضافة وتنظيم البطولات المختلفة في ضوء البنية التحتية الرياضية الموجودة حالياً والتي تؤهل الدولة المصرية لاستضافة العديد من البطولات العالمية والقارية في اللعبات المختلفة.

ثالثاً : ان الاتحاد المصرى لكرة القدم وبالرغم من ورود رسائل البريد الإلكترونى ( الإيميلات ) من الإتحاد الأفريقي لكرة القدم بتاريخ 19/ 1/ 2022 لبيان مدى رغبته في تنظيم نهائي هذه البطولة لم يقم بعرض هذا الأمر على مجلس ادارته بجلستيه المنعقدتين بتاريخ 15/ 2/ 2022 ، وبتاريخ 21/ 2/ 2022 وقُبيل انتهاء المواعيد المحددة للرد على الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" في 28/ 2/ 2022، حيث تم عرض الخطاب المنوه عنه والخاص باستطلاع رأيه في استضافة نهائي البطولة على مجلس الإدارة بتاريخ 10/ 4/ 2022 بعد فوات المواعيد المقررة الأمر الذى تنعقد معه المسئولية الفنية قبل الإتحاد المصرى في هذا الشأن تجاه كل من النادى الأهلى و الجمعية العمومية للإتحاد المصرى.

رابعاً : بتاريخ 14/ 4/ 2022 خاطب اتحاد الكرة وزارة الشباب والرياضة ولم يتناول هذا الخطاب من قريب أو بعيد طلب تنظيم بطولة دوري الأندية ابطال افريقيا، وأن ما تم المخاطبة به فقط هو طلب الموافقة على استضافة نهائي كأس الكونفدرالية 2022، وكاس الامم الأفريقية تحت 23 سنه 2023 ، وكاس الامم الأفريقية لكره الصالات 2024 ، وكاس الامم الأفريقية للكره الشاطئية 2024 ، وكاس الامم الأفريقية للكرة النسائية 2024.

خامساً : ان النادي الأهلي وبتاريخ 10/ 5/ 2022 وفور علمه بهذا الامر بادر بمخاطبة اتحاد الكرة لاعمال شئونه والعمل على تدارك الامر بالتنسيق مع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم ( الكاف ) ولكن دون جدوى وذلك لكون المواعيد المحددة لذلك كانت قد انقضت بمدة قد قاربت على شهرين .

وأكد اللجنة في بيانها، أن إجراءات الوزارة لسحب الثقة من اتحاد الكرة، هي شأن داخل للاتحاد ممثلا في الجمعية العمومية، وذلك احتراما للمواثيق الدولية، وليس أمرا ماليا يستوجب التدخل، أما بشأن ما أثير من وجود مديونية على اتحاد الكرة بمبلغ يقارب 600 مليون جنيه فقد تم تشكيل لجنة مالية فرعية لإعداد تقرير حول هذا الأمر والعرض على اللجنة لاتخاذ اللازم قانوناً.

وأكدت اللجنة أن المسئول عن عدم استضافة مصر لمباراة نهائي دورى ابطال افريقيا هو الاتحاد المصرى.

وبناءً عليه أصدرت عدد من التوصيات:
-قيام اتحاد الكرة وقبل انطلاق منافسات الموسم المقبل بوضع آليات معلنة بالتنسيق مع مختلف الأندية سواء في استضافة البطولات على أرض مصر أو الحضور الجماهيرى او كافة الأمور التنظيمية التي من شأنها صون حقوق الأندية المصرية تجاه كافة المؤسسات الرياضية الدولية.

- ضرورة قيام الاتحاد المصرى لكرة القدم بالتنسيق مع الأندية المصرية المشاركة في البطولات القارية والعالمية قبل انطلاق منافساتها للتشاور بشان كافة المتطلبات وخاصة ما يتعلق منها بالاستضافة.

-وضع آليات إدارية داخل اتحاد الكرة، التي تضمن الشفافية والسرعة ودقة العرض فيما يتعلق بالمكاتبات وخاصة الدولية منها ، لعدم تكرار تلك الأخطاء مستقبلا.

- مراعاة الأندية الرياضية التواصل مع اتحاد كرة القدم بشان الرغبة في الاستضافة فور استلامها الضوابط والاشتراطات الخاصة بالمشاركة في المسابقات القارية والتي ترد قبل انطلاق المنافسات بوقت كاف.

 

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات